Libya: An Invitation to Get Out of the Trap of the Enemies

العربية | فارسی | ENGLISH | FRANÇAIS | ESPAÑOL | TÜRKÇE | ITALIANO | DEUTSCH | PORTUGUÊS

مصطفى الزائدي

من وعد بلفور الى وثيقة السراج !!
دعوة للخروج من مصيدة الاعداء !!

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله .

اما بعد !!

فليس الفعل كالكلام ، وليس الخبر كالعيان ، ولا يحتاج الواقع المعاش لتبريرات السطحيين وتأويلات المغرضين ، وتنميقات المستفيدين والمسببين ،وانما تقاس الامور بنتائجها وليس بنوايا من يفعلها !!

فليبيا تهددت في وجودها كوطن صغير هو جزء من وطن العرب الكبير ،والعرب في ليبيا مهددون في تواجدهم بها ، لتصبح مقولة ان صراعنا مع العدو الصهيوني صراع وجود ولا صراع حدود واقعا معاشا ، ولتصبح التحذيرات التي اطلقت بأن مصرينا قد يكون مشابه لمصير الهنود العمر امرا قريب التحقق !!

ولننظر حولنا عندما يتحدث البعض عن الهوية والانتماء ،او عندما يتناول البعض افاق المستقبل ،او عندما يوقع السراج وثيقة وعد بلفور الجديد بان تكون ليبيا وطنا بديلا للمهاجرين الافارقة ، وحتى وان استقبله البعض بالبرود مراهنين على استحالة تحققه تماما كما استقبل العرب في بداية القرن الماضي وعد بلفور !!

وحتي ان اوهم سكان الجبل وزواره بانهم ليسوا عربا وانهم اصحاب الارض الاصليين ،وانهم سيبنون دولة امازيغيا الكبرى الوهمية ، والتي رفضها اباءهم ايام مشروع الظهير البربري في المغرب ، ولحظة ان صرخ ابن باديس في وجه القائد الفرنسي “والله لو دعوتني للاسلام لخرجت منه ” ،وكما فضٓل البطل خليفة بن عسكر الاعدام على التنازل عن شبر من الوطن للطليان ، وكما قاد سليمان الباروني ورفاقه سوف وبلخير والمنتصر والمريض والسويحلي والخيتوني وتنتوش وغيرهم الجهاد في المنطقة الغربية !!

اعلم ان غالبية الليبيين تدرك ذلك وتعيه وتقاومه بكل الوسائل ، واعلم ان الامة العربية المؤَمنة على رسالة الدين الحنيف للعالمين ستخرج من هذه المحنة بإرادة ابنائها ، لكن مسؤولية مقاومة تلك المشروعات والتصدي لها تقع علينا جميعا !!

،وذلك لا يتحقق الا بدعم القوات المسلحة في معركتها لاسترداد الوطن ، وهو واجب عل الجميع ، بعيدا عن التكتيكات المرحلية والمصالح الفردية والقيبلية والجهوية الضيقة ،والحسابات الايديولوجية !!

انها دعوة للبحث في تسريع اليات اعادة تمركز القوات المسلحة لتكون حصن الوطن الحصين وحماة الامة ودرعها المنيع .

وما النصر الا من عند الله



مهندس الكهرباء الليبية عمران بوكراع في أول حوار صحفي

القاهرة ـ بوابة إفريقيا الإخبارية

في أول مقابلة صحفية له، تحدث أمين اللجنة الشعبية العامة للكهرباء “وزارة الكهرباء” لـ “بوابة إفريقيا الإخبارية” عن تفاصيل التفاصيل في كل ما يخص الكهرباء في ليبيا، والبدايات الفعلية للكهرباء الحديثة، ومراحل تدرجها، وقصة تأسيس الشركة العامة للكهرباء، والإخفاقات والنجاحات، والاستحقاقات والتحديات.

وصولا إلى ما آلت إليه الأوضاع اليوم من تدهور وانهيار .. وآفاق الحل واستعادة الأمور إلى سياقها.. كل ذلك في حوار علمي فني متخصص، تفرد له “بوابة إفريقيا الإخبارية” مساحة خاصة قريباً.

Advertisements