LNA Air Force Fighter Jets Targeted al Qaeda Convoys Heading Towards Ras Lanuf

العربية | فارسی | ENGLISH | FRANÇAIS | ESPAÑOL | TÜRKÇE | ITALIANO | DEUTSCH | PORTUGUÊS

المسماري: مقاتلات سلاح الجو إستهدفت أرتال تنظيم القاعدة المتوجهة نحو راس لانوف والمنطقة الشرقية

11 فبراير، 2017

ليبيا- أكد الناطق بإسم قيادة الجيش العقيد أحمد المسماري قيام مقاتلات سلاح الجو التابع للقيادة العامة للقوات المسلحة بضرب أرتال تابعة لتنظيم “القاعدة” حاولت فاشلة التقدم من منطقة الجفرة نحو راس لانوف عن طريق الحقول النفطية وخاصة من حقل المبروك.

المسماري طمأن خلال مؤتمر صحفي إستثنائي عقده اليوم السبت كافة الليبيين بشأن السيطرة على الأوضاع في ظل وجود دوريات إستطلاع تقوم بها القوات البرية وأخرى جوية في منطقة جنوب راس لانوف وغربه وجنوب شرق منطقة الحقول النفطية مبيناً بأن الضربات الجوية المتتالية قد بدأت منذ يوم أمس الجمعة لكسر تقدم هذه الأرتال التي تحاول الآن القيام “بغزوة إرهابية” أخرى نحو منطقة شرق ليبيا بالكامل ومنطقة الهلال النفطي والحقول النفطية بشكل خاص فضلاً عن وجود أرتال أخرى تحاول الوصول إلى مدينة أجدابيا ومن ثم إلى مدينة بنغازي.

وأضاف بأن الإتصالات المستمرة بين غرفة عمليات سرت الكبرى وغرفة عمليات القوات الجوية أكدت هذه المعطيات مشيراً إلى أن حادثة سقوط الطائرة العمودية التي كانت تقل العميد مؤمن الدرسي والمراتب المبروك الدرسي وإبراهيم بدر سعد الدرسي تمثل مشروع شهادة من أجل الوطن وكرامته وحريته.

ودعا المسماري أهالي هون وفندق الواحات للإخلاء الفوري لنزلاء الفندق والعاملين فيه وخلال ساعات قليلة لأنه أصبح غرفة عمليات ووكر من أوكار الإرهاب وبه عدد كبير من الأسلحة والذخائر وبأنه سيتم ضربه مبيناً بأن القوات الجوية لم تضرب سابقاً أي هدف خارج قاعدة الجفرة أو أي تمركزات للكتائب الإرهابية فيما سيتم الآن ضرب أي هدف سواء أكان مخزن ذخيرة أو غرفة عمليات أو وحدات على الأرض في منطقة الجفرة.

وحذر المسماري المواطنين ودعاهم إلى الإبتعاد عن أماكن تواجد الإرهابيين والأهداف الحيوية في المدينة مثل مصنع التمور وفندق الواحات وغيرها من المزارع التي تقع على أطراف منطقة الجفرة .

Advertisements