العقيد أبوشعالة طليقاً من سجون قنفودة بعد إعتقاله قبل عام ونصف على يد القوة الثالثة فى الجنوب

العربية | فارسی | ENGLISH | FRANÇAIS | ESPAÑOL | TÜRKÇE | ITALIANO | DEUTSCH | PORTUGUÊS

27 يناير، 2017

ليبيا – تمكنت قوات الجيش اليوم من تحرير العقيد ” فرج أبوشعالة من قبضة الجماعات الإرهابية في قنفودة بعد أكثر من عام ونصف من إختطافه .

العقيد فرج أبوشعالة رفقة زملائه بعد انقاذه اليوم من سجون قنفودة – 27 يناير 2016

و كان العقيد أبوشعالة آمراً لسرية إستطلاع رفقة العقيد ابراهيم العريبى التابع لسلاح الجو قبل أن يُلقى القبض عليهما يوم 16 يونيو 2015 على يد القوة الثالثة التى نقلتهم بدورها إلى طرابلس .


القبض على العقيدين العريبي و ابوشعالة فى يونيو 2015

و منذ نهاية يونيو 2016 أصبح مصير العريبي و أبوشعالة مجهولاً بعد أن تم إخراجهما فى مقاطع مصورة عبر قناتي بانوراما و النبأ قالوا خلالهابأنهم مجرد مليشيات و أنهم كانوا فى طريقهم لجلب مرتزقة من الجنوب و الزنتان .

و فقدت عائلة هاذين العقيدين الأمل فى الوصول إلى أي أنباء عنهما قبل أن تتفاجئ اليوم بخروجهم أحياء ضمن أسرى كانوا يتواجدون فى منطقة قنفودة و هو ما لم يتوقعه أحد .

هذا ولا يعرف حتى الآن الطريقة التى نقل بها أبوشعالة و رفيقه من طرابلس إلى سجون الجماعات الارهابية فى بنغازي التي يبدوا أنها حاولت مبادلتهما بسجنائها لدى الجيش لا سيما و أنهما لم يتحدثا بعد لوسائل الاعلام كونهما يعانيان من مشاكل صحية بسبب الارهاق و التعذيب و سوء التغذية .

Advertisements