الداخلية الليبية تعلن سيطرتها على جميع المقار الحكومية التي حاول مسلحون اقتحامها بطرابلس

العربية | فارسی | ENGLISH | FRANÇAIS | ESPAÑOL | TÜRKÇE | ITALIANO | DEUTSCH | PORTUGUÊS

 الداخلية الليبية تعلن سيطرتها على جميع المقار الحكومية التي حاول مسلحون اقتحامها بطرابلس
أشرف الثلثي، المتحدث باسم وزارة الداخلية الليبية

أعلن المتحدث باسم قوات الردع الخاصة التابعة للداخلية الليبية، أشرف الثلثي، أن قوات الردع تمكنت من السيطرة على جميع المقار الحكومية التي حاول مسلحون اقتحامها في طرابلس، صباح الخميس.

وقال الثلثي، في تصريح خاص لوكالة “سبوتنيك”، إن “تشكيلات مسلحة خارجة عن السلطة حاولت إثارة الفوضى ومهاجمة بعض المباني الحكومية، وقامت قوات الداخلية بإحباط محاولة الهجوم والسيطرة على الوضع الأمني وإلقاء القبض على كل من قام أو ساهم في أي عمل تخريبي”.

وأكد أن الأمن الليبي قبض على 15 شخصا على خلفية الحادث.

ونفى الثلثي صحة الأنباء التي نشرتها بعض وسائل الإعلام حول اقتحام مقر وزارة الدفاع، وقال إن التشكيلات المسلحة حاولت مهاجمة معسكر خارج مدينة طرابلس وأحد المباني التابعة لوزارة العدل.

وكانت “بوابة إفريقيا الإخبارية” نقلت عن مصدر دبلوماسي رفيع قوله إن حكومة الانقاذ الوطني المنبثقة عن المؤتمر الوطني العام تمكنت من السيطرة على عدد من المقرات الحكومية، من بينها “وزارة الدفاع ووزارة العمل ووزارة الجرحى ووزارة العدل”.

وتوقعت “إفريقيا الإخبارية” أن خليفة الغويل، رئيس حكومة الإنقاذ، سيلقي كلمة من مقر وزارة الدفاع.

المصدر: وكالات
إينا أسالخانوفا

الغويل: سيطرنا على 5 وزارات واتفاق الصخيرات في «حكم الملغي»

(Photo:)

أعلن رئيس حكومة الإنقاذ، خليفة الغويل، عبر قناة التناصح التابعة لدار الإفتاء بطرابلس مساء اليوم الخميس سيطرته رسميًا على بعض المقار التابعة لحكومة الوفاق الوطني، مشيرًا إلى أن الاتفاق السياسي في «حكم الملغي».

وقال الغويل في البيان إن حكومته استعادت السيطرة على وزارات الدفاع والعمل والجرحى والعدل والاقتصاد.

وأوضح الغويل أنه سيمنع ظهور أي تجمعات مسلحة بالعاصمة إلا بأمر من غرفة الطوارئ بالعاصمة.

ودان رئيس حكومة الإنقاذ غير الشرعية بشدة تصريحات رئيس الأركان الإيطالي بخصوص تحرير سرت، مؤكدًأ أن اتفاق الصخيرات لم يوصل الشعب والبلاد إلى أية حلول، وبهذا يكون الاتفاق السياسي في حكم الملغي.

يذكر أن حكومة الإنقاذ نصّبتها قوات فجر ليبيا عقب سيطرتها على العاصمة طرابلس في أغسطس 2014.

اجتماع «أمني طارئ» بمقر حكومة الوفاق في العاصمة طرابلس

أعلنت إدارة التواصل بحكومة الوفاق الوطني أن اجتماع طارئ يعقد الآن للإدارات العسكرية، والأجهزة الأمنية في طرابلس بمقر ديوان رئاسة الوزراء لحكومة الوفاق الوطني.

يأتي هذا الاجتماع عقب إعلان رئيس حكومة الإنقاذ خليفة الغويل عبر قناة التناصح التابعة لدار الإفتاء بطرابلس مساء اليوم الخميس سيطرته رسمياً على بعض المقار التابعة لحكومة الوفاق الوطني.

Advertisements