الجيش علم بـ”خُطَط” مُهاجمة “الهلال النفطي”


قال العقيد أحمد المسماري الناطق باسم الجيش الوطني إن قوات الجيش صدت هجوما لمجموعات هاجمت منطقة الهلال النفطي، حيث بدأت هجوما مضادا من أجل تثبيت السيطرة، وملاحقة عناصر المجموعات، فيما قامت بالقبض على عدد منهم، وأودعتهم السجن.

وبحسب العقيد المسماري خلال مداخلة هاتفية مع نشرة أخبار الثالثة على قناة (218) اليوم الأربعاء فإن قوات الجيش الوطني كانت على علم بتخطيط المجموعات المسلحة للهجوم على الموانئ النفطية، منذ أن بدأ تجمع الجماعات المسلحة في منطقة الجفرة، لافتا إلى أن القوات الجوية بدأت بقصف أرتال القوات المُهاجِمة في وقت مبكر لإحباط الهجوم.

وفي شأن منطقة قنفودة بمدينة بنغازي، وعمليات الجيش الوطني كشف العقيد المسماري أن الجيش حاليا بات في آخر نقطة عسكرية قبل السيطرة على المنطقة بالكامل، معتبرا أن العدو الأول بقنفودة حاليا يتمثل في الألغام التي أعاقت كثيرا التقدم نحو المنطقة.

Advertisements