Rishvana: Signing of Binding Security Agreement

بالإشاره للاجتماع الذي عقد اليوم بالعامريه بشأن التوقيع على ميثاق شرف و رفع الغطاء الاجتماعي بشكل نهائي و حاسم و إعطاء الاذن للسرايا بعقوبة اي مخالف ولو اضطر الامر الي استخدام القوه ضد اي من يثبت تورطه في اي عمل اجرامي او نفيه و عائلته نهائياً و لن يستثنى من ذلك اي شخص مهما كان اسمه او مهما قدم للقبيله .

ويجب على كل القيادات الالتزام بهذا الاتفاق و عدم الانفراد بالقرارات وعدم اخذ اي قرار بشكل منفرد إلا بالرجوع لقيادات القبيله وعدم التصريح بشأن الوضع السياسي في ليبيا عامة و ورشفانه خاصة .


تجمع مشائخ وكبار وأهل الحل والعقد في ورشفانة واجتمعوا على فعل كل ما هو فيه خير للقبيلة خاصة ولليبيا بشكل عام.
وفي جو يعم بالود وصفاء النية اجتمع كل قيادات ورشفانه للتوقيع على ميثاق شرف ودم بتحريض مباشر من الشباب الشرفاء و المناضلين.

– أولى الكلمات كانت لأهل البيت المضيفين ترحيبا بضيوفهم
– ثم تلى (د.مبروك بوعميد) ميثاق ورشفانة وسآتي لذكر نقاطه لاحقا
– ثم استلم الكلمة (المؤرخ ابراهيم صوان)
– وبعد ذلك كانت الكلمة لـ(الواء عمر تنتوش)
– وكانت ختام هذه الكلمات لـ (للمناضل خالد بوعميد) صاحب المبادره

وفحوى هذا الاجتماع:
التنسيق أولا،
التوقيع ثانيا،
التنفيذ ثالثا.

– التنسيق : ما بين قيادات ورشفانة لتخليص القبيلة من المجرمين من أبناءها ومن المرتزقة من المناطق الأخرى الذين يحتلون المزارع والاستراحات بعد أن حولوها لأوكار للفساد،
– والتوقيع على ميثاق ورشفانة الذي يجيز تصفية ونفي كل من يخالف أي نقطة أتت في الميثاق.
– وهو تنفيذ حكم الاعدام والنفي في كل من يخرج عن ما اتفق عليه حكام القبيلة،