LPNM Statement on the Terrorist Bombing in Benghazi

حول التفجيرات الارهـابية الاخبرة في مدينة بنغازي لقد دأبت الحركه الوطنية الشعبية الليبية ، متابعة الأوضاع في البلاد ، وتاكيدها المستمر، على أن المؤامرة التي استهدفت ليبيا ، لا زالت فصولها مستمرة ، من خلال سكوت المجتمع الدولي ، ومنظماته الدوليه ، عن إدانة الأعمال الإجرامية ، التي ترتكبها العصابات المسلحه ، والتي تنتمى لتنظيم الدولة الاسلامية ، والقاعدة ، وأنصار الشريعة ، والجماعة الليبية المقاتلة .. في العديد من المدن ، واستمرار دعمها وتمويلها ، ولعل ما حدث في مدينة طرابلس ومدينة سرت وما حدث يوم أمس 21 /11 /2016 في مدينة بنغازي من جريمة بشعة ، أمام مستشفي الجلاء ، واستهداف عشرات من الأبرياء ، أغلبهم من أطفال احدى المدارس في المنطقة ، وفي الوقت الذي تواجه فيه قواتنا المسلحه ، مقاومة الإرهاب المدعوم من الخارج أمام مرائي ومسمع من العالم .. فإن الحركة الوطنية الشعبية الليبية ، وهي تدين هذا العمل الاجرامي ، فإنها تحمل المجتمع الدولي ، والدول الداعمة لهذه المجموعات التكفيرية ، مسؤلية ما حدث ، وتطالب الأمم المتحده ، باعتبار ذلك جريمة من الجرائم التي تختص بها محكمة الجنايات الدوليه ، واعتبار هذه الكيانات ، منظمات إرهابية ، ويتعين وضع أفرادها ضمن قوائم المطلوبين دوليا ، وأيضا العمل على دعم القوات المسلحة العربية الليبية الوطنية ، التي تكافح من أجل تحقيق الأمن والسلام في المنطقه والعالم .

المجد والخلود لشهدائنا الابرار.
الحرية للوطن … والسيادة للشعب
الحركة الوطنيه الشعبية الليبية
22/11/2016