إصابة 14 مدنياً جراء انفجار سيارة شرقي بنغازي

بنغازي-فاتح محمد

أدى انفجار سيارة تضاربت الأنباء حول حدوثه اليوم الثلاثاء على الطريق الساحلي الشرقي لمدينة بنغازي في عدد من المدنيين بجروح ليست بليغة.
 وأفادت مسؤول مكتب الإعلام بمستشفى الجلاء، فادية البرغثي، خضوع 14 جريحاً إلى اسعافات طبية في قسم الملاحظة.
 وأكدت البرغثي، لبوابة إفريقيا الإخبارية، أن جروح المصابين ليست بليغة، جراء انفجار السيارة التي تباينت الأنباء حول أسباب حدوثه.

ووقع الانفجار قرب منتزه بودزيرة السياحي وسوق الخضروات الواقعين على بعد أمتار قليلة من الطريق الساحلي لمدخل بنغازي الشرقي، الذي عادة ما يشهد إزدحاماً كبيراً.
 وتعددت الروايات حول أسباب حدوث الانفجار؛ حيث قال شهود إن السيارة كانت مفخخة، بينما ذكر آخرون أن السبب سقوط قذيفة على السيارة. كما أضاف بعض الشهود أن الانفجار جاء بالتزامن مع مرور جنازة لأحد جنود الجيش.

تفاصيل انفجار سيارة بمنطقة بودزيرة في بنغازي
آثار الانفجار الذي وقع في منطقة بودزيرة شرقي بنغازي (قناة ليبيا) (photo: )آثار الانفجار الذي وقع في منطقة بودزيرة شرقي بنغازي (قناة ليبيا)

انفجرت، ظهر اليوم الثلاثاء، سيارة قرب بوابة سوق الخضار في منطقة بودزيرة (أحد الأحياء الشرقية في مدينة بنغازي شرق البلاد)، وتضاربت المعلومات بين مصادر عسكرية وأمنية وشهود عيان وجرحى التفجير حول كيفية تفجير السيارة، وما إن كانت «مفخخة» أو سقطت عليها قذيفة ما أدى إلى انفجارها.

وقال مسؤول مكتب الإعلام بقسم البحث الجنائي الملازم وليد العرفي لـ«بوابة الوسط» إن التقرير المبدئي لوحدة المفرقعات التابعة لمديرية أمن بنغازي «يفيد بأن السيارة انفجرت بسبب سقوط قذيفة عليها».

وأكدت مصادر عسكرية متطابقة لـ«بوابة الوسط»، في وقت سابق، أن السيارة «كانت مفخخة حيث تصادف وجود عدد من عناصرهم بالقرب من موقع التفجير ولم يسمع صوت سقوط القذيفة، وأن سبب الانفجار تفخيخ السيارة نفسها».

وقال عدد من الجرحى الذين أصيبوا جراء التفجير وشهود عيان بسوق الخضار لـ«بوابة الوسط» إن التفجير ناتج عن سيارة مفخخة، مرجحين تزامن توقيت التفجير مع مرور جنازة لأحد العسكريين الذين قضوا نحبهم جراء المواجهات المسلحة بمحور القوارشة.

واستقبل مستشفى الجلاء للجراحة والحوادث، اليوم الثلاثاء، 14 جريحًا جراء انفجار وقع قرب بوابة سوق الخضار في منطقة بودزيرة، أحد الأحياء الشرقية في مدينة بنغازي شرق البلاد.

وأوضحت مسؤولة مكتب الإعلام في مستشفى الجلاء، فاديا البرغثي، لـ«بوابة الوسط»، أن الانفجار نجم عن سيارة مفخخة، وأضافت أن الجرحى جميعهم في غرفة الإسعاف ويتلقون الخدمات الصحية اللازمة.

وأشارت البرغثي إلى أن الأطقم الطبية بمستشفى الجلاء للجراحة والحوادث تجري حاليًا عمليات تقييم للحالات بين الإسعافات الأولية والإيواء والعمليات.

وحصلت «بوابة الوسط» على أسماء الجرحى الـ14 وهم: محمود محمد التركي، ومهند مفتاح الزوي، وعبدالسلام صالح، وفرج خالد مصطفى، وأحمد عبدالكريم العوامي، وخالد مصطفى القبايلي، وعبدالله خليفة علي، وأحمد عبدالرازق عبدالله، ومحمد عبدالرحمن الشعافي، وسعد عبدالرازق الشعافي، وبوبكر الفيتوري محمد الحسوني، ومنير عبدالسلام عمر، ومحمد عمر، وصالح فتحي الهدار.

Home