سيف السلام معمر القذافي

لكي لاننسى

( ليبيا ليست تونس و مصر )

إن الليبيين سوف يتقاتلون و يتم سرقة النفط و حرقة من أطراف أخرى و ترجع أيام الشر و يهاجر الليبيين بحثا عن الأمن و الغذاء و سوف نحتاج إلى سنوات حتى نجلس و نتفق على إدارة هذا البلد.

مشاريع التنمية سوف تتوقف.

قيمة المشاريع المتعاقد إلى تاريخ هذا الخطاب بـ 200 مليار دولار ، عدد المساكن التي تحت الإنجاز 550 ألف مسكن، كل هذه المشاريع سوف تتوقف، و الشركات الأجنبية سوف تغادر، و البنية التحتية سوف تدمر ، تذكروا هذا الكلام كويس.

نحن اليوم أمام اختبار تاريخي.

نحن اليوم كلنا مسلحين، و ما فيش حد سوف يسلم للأخر، أيها الليبيين قبل إن نحتكم للسلاح، نحن نطالب قبل فوات الأوان، نحن اليوم نبكي على 84 قتيل سوف نبكي غدا على مئات القتلى، سوف تسيل أنهر من الدماء ، و ندخل في فوضى عارمة يريدها البعض لليبيا بحيث يكون كل ليبي مضطر لحمل السلاح من أجل الدفاع عن نفسه .

استعدوا للاستعمار من جديد.

سوف يدخل الاستعمار من جديد الامريكان، فالغرب لن يسمح للقاعدة بان تكون متواجدة على مسافة نصف ساعة طيران إلى أوروبا، لن يسمحوا بتوقف النفط عن مصانعهم. سوف تأتي البوارج و الأساطيل من أجل السيطرة على الشاطئ الليبي الذي يبلغ 2000 كليو متر.

مطامع مصر و تونس في خيرات ليبيا.

أريد إن أبشركم إن أخوتنا في مصر و تونس لهم مطامع في النفط الليبي و خيرات ليبيا و سوف يطالبونكم بذلك علنا.
الليبيين المتواجدين في الخارج هم الذين سوف يحكمون ليبيا.

أقول للشعب الليبي إن الليبيين المتواجدين في لندن، و كندا، و أوروبا يعيشون حياة رغدة أولادهم يتمتعون بالدراسة في الجامعات الأوروبية و جنسية تلك الدول، و التأمين الصحي، هم الآن يحرضون فينا على قتال بعضنا البعض، و بعدين على متن طائرات يأتوا يحكموننا و يحكموا ليبيا هذا سيناريو معد مثل ما حدث في العراق.

الخاتمة

نحن اليوم أمام فرصة تاريخية للإصلاح ونبني ليبيا كما نريد جميعا، علينا إن نتفق على كل شيء نشيد جديد، علم جديد، دستور، إلى غير ذلك سوف ندخل في دوامة من العنف أشرس من ما يحدث في العراق، و سوف تستمر هذه الدوامة إلى عدة سنوات و ندخل في حرب أهلية قد تؤدي إلى تقسيم ليبيا.

Source: Al Jamahir //Jamahiriya News Agency