العيد الوطني !!

املاك الطليان !! ام سرقات الفاشيست !!

اليوم 7 اكتوبر ذكري طرد اخر مستوطن.

ايطالي من ليبيا وتوزيع ما اغتصبه اباءهم الضباط والجنود الفاشست من اراضى وممتلكات علي ابناء المجاهدين الذين كانوا يعملون خدما لدي اؤلئك الاستعماريون المتغطرسين .

مهما يقول الجاحدون والناكرون الذين يُكتٓوون اليوم بنيران جحودهم ، فإن طرد الطليان اضافة الي طرد المعمرين الفرنسيين من الجزائر هما اهم حدث عملي في تصفية الاستعمار واثاره .

وان ثورة الفاتح بقيادة الشهيد معمر القذافي كان لها السبق في فرض الاعتذار والتعويض على المستعمرين بالرغم من اختلال التوازن الدولي ، 7اكتوبر عيد وطني لكل الليبيين ، اهمال احياءه وتمجيده ، يعني فقط ان من يفعل ذلك هو من اعوان الاستعمار وعملائه!!

وهو دليل على ان من يمسكون بزمام الامور في بلادنا المنكوبة هم امتداد لفئة الخونة الذين وضعوا انفسهم تحت تصرف المجرم بالبو !!

تحية في هذا اليوم لمن ثأر لليبيين والليبيات والمجد والخلود للشعب الليبي العظيم ،

دعوة لمن مُلِك المزارع والورش والمساكن التي اُستردت بعد طرد الطليان والذين غرر ببعضهم اثناء المؤامرة ، ان يتحملو مسؤلياته الاخلاقية اما الشعب والتاريخ وان يخلدوا ذلك اليوم العظيم .

مصطفى الزائدي
7.10.2016