اتفاق بين «ترهونة» و«القرة بوللي» يقضى برفع الغطاء الإجتماعى عن المجرمين وتأمين الطرق

اجتماع حكماء وأعيان بلديتي ترهونة والقره بوللي

اجتماع حكماء وأعيان بلديتي ترهونة والقره بوللي

وكالات

قال مدير الإعلام والعلاقات العامة بالمجلس البلدي ترهونة محمد سعيد، اليوم الثلاثاء، إن مجلس حكماء وأعيان بلدية ترهونة اتفق أمس الاثنين مع مجلس الحكماء والشورى والمجلس البلدي ومديرية أمن القربوللي على إصدار ميثاق يتضمن رفع الغطاء الإجتماعي عن كافة المجرمين وتأمين الطرق أمام المواطنين.

وذكر سعيد، أن مجلس الحكماء والشورى بترهونة «دعا كافة الشرفاء والوطنيين الغيورين إلى أن يتنادوا على وجه السرعة لإخماد الفتنة وأصوات المدافع، ورائحة البارود الذي لا يستفيد منه إلا أعداء الوطن فى الداخل والخارج».

ودعا مدير الإعلام والعلاقات العامة بالمجلس البلدي ترهونة جميع الليبيين إلى الجلوس مع بعضهم البعض على طاولة الحوار والبحث على مصلحة الوطن، مشددًا على أنه بالمصالحة بين المدن والقبائل الليبية سيتعافى الوطن وستفتح صفحة جديدة لكافة الليبيين.

وأضاف سعيد أن أهالي وسكان مدينة ترهونة مرحبين بالخطوة لحلحة بعض المشاكل العالقة من أجل الوطن والسلام داخل ليبيا للحفاظ على النسيج الاجتماعي، مؤكدًا أنها «خير دليل على حسن نية الجميع فى إحلال الأمن والأمان».

وعبر مدير الإعلام والعلاقات العامة بالمجلس البلدي ترهونة عن أمله فى أن تسود لغة الحوار والمصالحة والعفو والتسامح بين كل الليبيين لإنهاء حقبة الاقتتال والصراع تمهيدًا لإعادة بناء الوطن.