حفتر: يكشف عن حجم الجيش الذي يرغب في بنائه

وكالات

حفتر

كشف القائد العام للجيش، المشير خليفة حفتر، أن القيادة العامة للجيش تتطلع إلى بناء جيش يتراوح حجمه ما بين «2% إلى 2.5 %» من عدد السكان، مضافًا إليها قوة الاحتياط، مشيرًا إلى أن الجيش الوطني «يصنع نفسه بنفسه من خلال المعارك الضارية التي خاضها ويخوضها ضد الإرهاب».

وقال حفتر في حوار أجرته معه وكالة «أسوشيتد برس» الأميركية: «إن القيادة العامة للجيش الوطني تعمل وفقًا للقانون، ولها هيكل تنظيمي معتمد وملاك إداري متكامل، وتضم القائد العام للقوات المسلحة ورئيس الأركان العامة ورؤساء الأركان النوعية، وأمراء المناطق العسكرية وبعض الهيئات والإدارات، وإننا نتطلع إلى بناء جيش يتراوح حجمه مابين 2 % إلى 2.5 % من عدد السكان مضافًا إليها قوة الاحتياط».

وأشار حفتر، إلى أن الجيش «في حركة تصاعدية إلى الأفضل من حيث الأداء والخبرة القتالية والانتشار الأفقي وعدد أفراده من ضباط وجنود بمختلف الرتب»، كما لفت حفتر إلى «أن الجيش يظل بحاجة إلى إعادة تنظيم وتطوير، وفقًا لجملة من الاعتبارات أهمها مساحة الدولة والكثافة السكانية والثروات الطبيعية والموقع الجغرافي للبلاد، بالإضافة إلى عنصر هام هو انتشار التنظيمات الإرهابية في الإقليم الذي تقع فيه ليبيا التي تعتبر القوات المسلحة النظامية العدو اللدود رقم واحد».