الوطنية لحقوق الإنسان ترحب بكل مساعي المصالحة

بنغازي – بوابة إفريقيا الإخبارية

أعربت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا ، عن ترحيبها الكبير بجميع الجهود والمساعي الراميه لتحقيق المصالحة الوطنية الشامل بين جميع الأطراف الليبية بمختلف انتمائتهم السياسية والاجتماعية وعلي رأسها اتفاق المصالحة بين تاورغاء ومصراتة و المشاشية والقنطرار بمدينة مزدة وبين الجرامنه بدرج والزنتان وبملتقي المصالحة والوحدة الوطنية الذي عقد بمدينة نالوت بالجبل الغربي .

وأكدت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في بيان لها، عن حرصها على دعم مساعي وجهود المصالحة الوطنية الليبية الشاملة والهادفة إلى الوحدة والتضامن من أجل الحفاظ علي الامن والسلم الاجتماعي و أمن واستقرار ومستقبل ليبيا وجهود كل الأطراف في محاربة التطرف والإرهاب ووقف العنف .

ودعت اللجنة ، جميع أبناء الشعب الليبي إلي دعم المصالحة الوطنية الشاملة التي تضم جميع الليبيين في الداخل والخارج من كافة مدن ومناطق ليبيا، ومن كافة القبائل والمكونات، ومن كافة الأطياف السياسية والفكرية، لا إقصاء فيها ولا تهميش وبناء علي رؤيه وطنية جامعه ، وذلك لطي صفحة الماضي واستشراق آفاق وتحشد الهمم لإعادة بناء الوطن ونهوض به والمضي قدماً لتأسيس عدالة انتقالية تحفظ الحقوق وتجبر الضرر لا إقصاء فيها ولا تهميش .

وثمنت اللجنة ، جهود كل الدول الإقليمية والعربية ودول الجوار و مفوضية الاتحاد الأفريقي على دعمها الدائم لجهود إرساء السلام والاستقرار الوطني والاجتماعي وتقديم المبادرات الإنسانية المختلفة بما يساهم في تخفيف معاناة الشعب الليبي.