رئيس مجلس النواب الليبي يشير إلى ‘أن حكومة الثني هي الحكومة الشرعية المنبثقة عن مجلس النواب وهي مستمرة في أداء عملها’.

عقيلة صالح ينتقد حكومة الوفاق الوطني

في انتظار تشكيل حكومة وفاق وطني حقيقي

طرابلس – طالب رئيس مجلس النواب الليبي، عقيلة صالح، الهيئات والمؤسسات الرسمية بعدم تنفيذ أي قرارات صادرة من المفوضين بمهام الوزراء في حكومة الوفاق الوطني التي يرأسها المجلس الرئاسي بقيادة فايز السراج، مشيرا إلى أن الحكومة المؤقتة برئاسة عبدالله الثني هي الحكومة الشرعية.

وأصدر المستشار عقيلة صالح بيانا، الاثنين، قال فيه “إن وزراء حكومة الوفاق المقترحة لم يمنحوا الثقة من قبل مجـلس النواب، ولم يؤدوا اليمين الدستورية، وأي عمل يقومون به يكون غير مشروع، ويجب على الجميع من هيئات ومؤسسات عدم تنفيذ أي قرارات صادرة من الوزراء المقترحين”، بحسب موقع “بوابة الوسط” الإخباري الليبي.

وأشار صالح إلى “أن حكومة الثني هي الحكومة الشرعية المنبثقة عن مجلس النواب وهي مستمرة في أداء عملها، حتى تشكيل حكومة وفاق وطني حقيقي تمنح الثقة من قبل مجلس النواب وتؤدي أمامه اليمين القانونية”. ولفت إلى أن سيادة القـانون من المبادئ المتفق عليها في الدولة الدستورية، وأن ذلك يعني التزام جميع أفراد المجتمع باحترام القانون كأساس لمشروعية الأعمال التي يقومون بها.

يذكر أن حكومة الوفاق الوطني المشكلة بموجب اتفاق الصخيرات، والتي تتخذ من طرابلس مقرا لها، تمارس مهامها في إدارة شؤون ليبيا بالتوازي مع الحكومة المؤقتة.

ووصل رئيس حكومة الوفاق الوطني، فايز السراج، مساء الإثنين، إلى العاصمة الفرنسية باريس، في زيارة مفتوحة المدة، تلبية لدعوة رسمية من وزير الخارجية الفرنسي جان مارك آيرلوت. والتقى الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند مع فايز السراج، الثلاثاء، في الوقت الذي تواصل فيه القوات المتحالفة مع حكومة السراج التي تساندها الأمم المتحدة تقدمها في المعارك للسيطرة على آخر معقل لمقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية ‘داعش” في ليبيا.

alarab