Supreme Council of Libyan Tribes Statement on Libyan Army Victory

بيان المجلس الاعلي للقبائل والمدن الليبية بشأن العملية الجريئة التي قامت بها القوات المسلحة العربية الليبية التي تعرف بعملية البرق الخاطف .

بِسْم الله الرحمن الرحيم ؛ ” واعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به عدو الله وعدوكم واخرين من دونهم لاتعلمونهم الله يعلمهم ” صدق الله العظيم .

بمناسبة حلول عيد الاضحي المبارك يتقدم المجلس الاعلي للقبائل والمدن الليبية بالتهنئة الخالصة للشعب الليبي الصامد الصابر متمنيا من الله تعالي ان يكون العيد القادم ان شاء الله عيداً للنصر وعودة الحياة الكريمة لجميع الليبيين ، كما يتقدم المجلس الاعلي بالتهنئة الحارة لقواتنا المسلحة علي مقاومتها الشجاعة للارهاب بداية من درنة وبنغازي واجدابيا وأخيرا العملية الجريئة الشجاعة التي نفذتها القوات المسلحة الاحترافية وهي عملية البرق الخاطف ؛ هذه العملية التي اذهلت الجميع وغيرت موازين القوة بالبلاد ، وأصبح الجميع يدرك ان القوات المسلحة العربية الليبية هي التي ستعيد للبلاد هيبتها واستقرارها وحماية أراضيها وحدودها واستعادة سيادتها . واننا في المجلس الاعلي للقبائل والمدن نبارك ونثمن عاليا هذه العملية الجريئة الشجاعة ونامل ان تتبعها عمليات اخري تؤدي الي خروج البلاد من النفق الذي لا زال مظلما . ان القوات المسلحة العربية الليبية يجب ان تخرج من تقييم وحسابات بعض العملاء المتمثل في المليشيات التكفيرية المسلحة وغيرها من مزدوجي الجنسيات من ليبيين واجانب ؛ ويجب ان تخرج من حسابات الدول الغربية المستعمرة التي دمرت البلاد عسكريا وسياسيا واقتصاديا . وأخيرا فان المجلس يؤكد للجميع بان حسابات الغرب المتمثلة في مؤامرة 2011 ، تسعي وبكل قوة الي العودة ألي ليبيا بهدف الاستحواذ والسيطرة الكاملة علي موارد البلاد المتمثّلة في النفط والغاز وغيره من المعادن الثمينة بالاضافة الي الموقع الجغرافي المميز وعودتها الي القواعد العسكرية المنتشرة في جميع أنحاء ليبيا قبل العام 1969 والدليل علي ذلك ردود الفعل المرتبكة التي صدرت علي الدول الاوروبية الستة بما فيها الولايات المتحدة الامريكية حيال عملية البرق الخاطف التي اذهلت الجميع وفي مقابل ذلك فأن المجلس الاعلي للقبائل والمدن يدعو جميع المجالس الاجتماعية للقبائل والمدن بان يحددوا مواقفهم ويعملون مجتمعين علي وحدة الصف والتكاتف والتأكيد علي القوات المسلحة العربية الليبية بهدف التاكيد للغرب بان الشعب الليبي قادرًا علي المصالحة في ما بينهم والعمل علي طرد القوات الغازية ومنعهم من السيطرة علي الموارد الاقتصادية وان يكون التعامل مع الغرب مثل ما كان قبل 2011 اي اننا سنكون ملتزمين بالاتفاقيات الموقعة بيننا وبين الشركات الغربية وفي نفس الوقت نقول للدول المستنكرة لعملية البرق الخاطف ان الليبيين غير مستعدين للتدخل الأجنبي في بلادهم بما في ذلك الدور الذي يقوم به السيد كوبلر الذي يمارس نشاطه اليومي من الخارج والداخل ويعتبر نفسه الحاكم الشرعي للبلاد ؛ ونحن في المجلس الاعلي للقبائل نستنكر ذلك ونطلب من جميع الاجانب ترك ليبيا لحالها وستكون في مستوي الحدث وسيتصالح الليبيون مع بعضهم البعض بدون تدخل اجنبي اي كان نوعه . وأخيرا ؛؛ حفظ الله ليبيا شعبا وارضا ” والسلام عليكم .

العجيلي عبد السلام بريني
المجلس الاعلي للقبائل والمدن الليبية


بيان المجلس الاعلي للقبائل والمدن الليبية بشأن البرق الخاطف