التجمع الوطني الليبي يعقد مؤتمره العام الاول ” التأسيسي “

منذ انطلاقته كفكرة قبل زهاء عام ونصف، ومنذ الاعلان عن تأسيسه قبل عام في الخامس عشر من شهر اغسطس 2015 من مدينة طبرق، يعقد التجمع الوطني الليبي مؤتمره العام الأول ” التأسيسي ” في مدينة ( السلام ) الأصابعة الليبية على أعلى قمم الجبل الغربي الاشم يوم الاثنين 15 / 08 /2016 الموافق 12 ذو القعدة 1437 هجرية، على جلستين صباحية ومسائية بحضور جميع اعضائه لمناقشة جدول أعماله .

اللجنة التحضيرية للمؤتمر العام الاول ” التأسيسي ” بدأت في توجيه دعوات حضور حفل افتتاح المؤتمر لعدد مهم من الشخصيات الوطنية الليبية التي تحظى بالاحترام والتقدير في اوساطها الاجتماعية ولما تتميز به من مكانة علمية وفكرية اسهمت في اثراء الحياة الثقافية والحضارية الليبية واغنائها بالفرادة والتميز .

ويحضر المؤتمر اعضاء الهيئة التأسيسية للتجمع الوطني الليبي، كعضوية دائمة فيه واعضاء الامانة العامة للتجمع وامناء واعضاء فروع التجمع بمختلف البلديات الليبية وامناء واعضاء فروع التجمع بالساحات الخارجية .

ويناقش المؤتمر العام الأول في جدول أعماله الوثائق التأسيسية ومن ضمنها النظام الداخلي والرؤية السياسية للتجمع تمهيدا لاعتمادها، كما يناقش مقترحا ببرنامج عمل تفصيلي يتعلق بالمصالحة الوطنية على مدى العام 2016 – 2017 لاعتماده واتخاذ الاجراءات العملية المنفذة له .

وكما سيستهل المؤتمر مناقشة جدول اعماله بالاستماع الى تقرير الأمين العام عن حال التجمع وأداء اللجان النوعية في الأمانة العامة، فانه سيختتم مناقشاته بوضع الضوابط الخاصة بميزانية التجمع ومصادر تمويلها وكذلك اختيار الهيئة العليا والامانة العامة للتجمع واعتمادها لفترة 4 سنوات حسب ماتنص عليه مواد النظام الداخلي للتجمع .

ان المأساة التي تعيشها ليبيا والخطر الذي يتهددها شعبا ووطنا هو ما حدا بفتية من شباب ليبيا الوطنيين الى التنادي من اجل انقاذ ليبيا والانتصار لها وانتشالها من المستنقع الذي تغرق فيه كل يوم اكثر وأكثر وهو أيضا ما دفع بالشباب الليبي من كل المناطق والمدن والقرى والارياف الليبية الى الالتحاق بعضوية هذا التجمع من اجل خلق حالة من الاسهام الجماعي الواعي في النهوض بليبيا من كبوتها الى افاق ارحب واوسع برؤية علمية وبروح ملهمة تبعث الامل في مستقبل افضل للاجيال القادمة .

اللجنة التحضيرية للمؤتمر العام الاول
” التأسيسي ”
للتجمع الوطني الليبي