متظاهرون في طبرق يؤكدون على رفض حوار الصخيرات ومخرجاته

طالب مئات المتظاهرين في مدينة طبرق، «بعدم الثقة» في المبعوث الأممي لدي ليبيا مارتن كوبلر، و«سحب الملف الليبي منه، وإسناده إلى دول «صادقة النية موثوقة الهدف».

وهتف المتظاهرون -الذين احتشدوا في ميدان الشهداء وسط المدينة، اليوم الجمعة، ضد المبعوث الأممي لدي ليبيا، مرددين هتافات مساندة للجيش، ورفض اتفاق الصخيرات.

وتلا أحد المتظاهرين بيانا، أكد رفض نتائج حوار الصخيرات الذي وقع بالمغرب، وكل ما نتج عنه من قرارات وتوصيات.

وناشد المتظاهرون في بيانهم، «الأمة العربية» بتنبي قضية ليبيا، باعتبارها «فردا من هذه الأسرة».

وطالب المتظاهرون في بيانهم بالوقوف صفا واحدة لمواجهة ما سموه بالهجمة الشرسة التي تتعرض لها البلاد، مشيرين إلى أن الخروج عن الصف يعد خيانة.

Home