تحالف القوى الوطنية يدعو لتصنيف «شورى ثوار بنغازي» كمجموعات إرهابية

دعا تحالف القوى الوطنية المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا إلى تصنيف ما يعرف بـ«مجلس شورى ثوار بنغازي» كـ«مجموعات إرهابية».

جاء ذلك في بيان للتحالف نشر عبر صفحته على موقع «فيسبوك»، أمس الأربعاء، والذي أدان فيه «بأشد العبارات» العملية الإرهابية التي استهدفت تجمعًا للجيش بمنطقة القوارشة غرب بنغازي، الثلاثاء الماضي، والتي تبناها ما يعرف بـ«شورى ثوار بنغازي» وراح ضحيته عدد من الجنود ما بين قتيل وجريح.

واستنكر تحالف القوى الوطنية في بيانه الهجوم الذي وصفه بـ«العمل الإرهابي البشع»، مؤكدًا أن مثل هذه الأفعال «تعتبر دليلاً واضحًا على عقيدة وانتماء هذه المجموعات، والتي تتخذ العمليات الانتحارية سبيلاً للمواجهة مع قوات الجيش».

وأضاف: «إن تحالف القوى الوطنية يدعو المجلس الرئاسي والبعثة الأممية في ليبيا إلى تصنيف هذه المجموعات كمجموعات إرهابية، لا تؤمن بفكرة الدولة الوطنية والتعايش السلمي داخل المجتمع أسوة بتنظيم داعش وأنصار الشريعة والقاعدة».

ونبه تحالف القوى الوطنية في بيانه إلى أن هذه المجموعات «نصوا على ذلك صراحةً في بيانهم الشهير رقم (19) الصادر في بنغازي بتاريخ 17 أغسطس 2014»، وأبدى استغرابه من «تبرير البعض لمثل هذه العمليات الإجرامية»، معتبرًا أن ذلك «انحياز لقوى الظلام والإرهاب».

وقدم تحالف القوى الوطنية في ختام بيانه تعازيه إلى أهالي الضحايا وذويهم، داعيًا الله أن يمن بالشفاء العاجل للجرحى، مجددًا التأكيد على «عدالة المعركة التي يخوضها الجيش الليبي ضد الإرهاب في ليبيا الطاهرة».

بيان تحالف  القوى الوطنية رقم (18) لسنة 2016م

بيان تحالف القوى الوطنية رقم (18) لسنة 2016م

Home