أنباء عن نزوح جماعي من مدينة سرت

سرت – بوابة افريقيا الاخبارية

ذكر شهود عيان أن عشرات السيارات شوهدت مساء اليوم”الاثنين”وهي تخرج من مدينة سرت وعلى متنها عائلا في ما يشبه النزوح الجماعي للسكان بعد اعلان واشنطن توجيه  ضربات عسكرية الى تنظيم داعش الارهابي.

وبلغ عدد الأشخاص النازحين من مدينة سرت الليبية التي تشهد منذ بضعة أشهر مواجهات مسلحة بين تنظيم داعش الارهابي والقوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني، أكثر من 90 ألف شخص خلال الاسابيع الماضية.

وأفادت بعثة الامم المتحدة للدعم في ليبيا في أحدث تقرير لها حول الوضع الانساني في البلاد، بأن 35 ألف شخص لاذوا بالفرار خلال شهري أفريل وماي الماضيين من سرت مما أدى إلى وصول إجمالي عدد النازحين داخليا القادمين من هذه المدينة الساحلية إلى 90 ألف و 449 نسمة وهو ما يمثل أكثر من ثلاثة أرباع مجموع سكانها.

وكشف التقرير أن الأغلبية “لازالت تسعى للجوء إلى مدن بني وليد، ترهونة، مصراتة و الجفرة في الوقت الذي وصلت فيه أعداد أقل إلى15 موقعا آخرا في سائر أنحاء غرب ليبيا” مشيرا الى أن لجنة الأزمات بمدينة مصراتة أكدت وجود ارتفاع كبير في عدد الوافدين على المدينة التي تستضيف 8757 شخصا من بينهم حوالي 3000 طفل طفل دون سن الثالثة.