المحامية “بشرى الخليل” تكشف توقعاتها بشأن الافراج عن هانيبال القذافي

بيروت -وكالات

رجحت المحامية اللبنانية بشرى الخليل المُوكّلة للدفاع عن نجل الرئيس الليبي السابق، هنيبال القذافي الموقوف حاليا في أحد سجون فرع المعلومات في العاصمة اللبنانية بيروت، أن يتم إطلاق سراحه، بعد أن طلبت تغيير الهيئة القضائية المسؤولة عن ملف القذافي، الذي استدرجه عضو سابق في البرلمان اللبناني، يُعتقد أن للعقيد معمر القذافي صلة باختطاف والده قبل نحو ثلاثة عقود.

وأكدت الخليل أن هنيبال يعتبر محميا بموجب القانون الدولي، لأنه يحمل صفة “لاجئ سياسي” لدى سوريا، وهو ما يعني أن نجل القذافي ملفه القضائي غير مرتبط بالنائب اللبناني السابق حسن يعقوب، الذي أطلق سراحه أمس الأول، وأنها كموكلة عنه تنتظر قرار إخلاء سبيله، إذ من المرجح طبقا لأوساط سياسية وإعلامية في بيروت أن تتم إعادة هنيبال إلى سوريا، طبقا لترتيبات سورية لبنانية.