LPNM Congratulates Nicaragua and President Ortega

تهنئة
الاخ المناضل / فخامة الرئيس دانيال اورتيجا.
رئيس جمهورية نيكاراجوا.

gaddafi-and-daniel-ortega-saavedra

تحية الثورة والنضال

يطيب لي في هذه الايام المجيدة التي يحيى فيها الشعب النيكاراجوي وكل احرار العالم الذكرى السابعة والثلاثون لإنتصار الثورة السنديانية على الفاشية والهيمنة الاجنبية في نيكاراجوا، ان اتقدم منكم باسم كل الرفاق في الحركة الوطنية الشعبية الليبية بالتهنئة بهذه المناسبة العظيمة في تاريخ الشعوب .

لقد نجحت الثورة السانديانية بقيادتكم الحكيمة في إسقاط الفاشية وتجاوز المؤامرة الامبريالية ضدها واستمرت الجبهة السنديانية في قيادة مسيرة الحرية والبناء والديمقراطية في نيكاراجوا .

واسمحو لي يا فخامة الرئيس ان أعبر عن حزننا أيضاً لما يعانيه الشعب الليبي نتيجة التدخل الامبريالي في ليبيا عام 2011، فلقد تحولت ليبيا الى دويلات عديدة تديرها عصابات اجرامية ومنظمات ارهابية، ونجحت للاسف المافيا الدولية في الاستيلاء على الاموال الليببة في الداخل والخارج، ونهبت الثروات الليبية، وأصبحت ليبيا قاعدة لكل الارهابيين والمجرمين من شتى بقاع العالم، وساحة مفتوحة تعمل فيها كل المخابرات الاستعمارية .

فخامة الرئيس.

أن ليبيا تمر بكارثة انسانية حقيقية ، فإنعدام الامن الكلي، وإنهيار الخدمات ، ونقص السيولة المالية في المصارف، وأرتفاع الاسعار المخيفة ، يضع الليبيين جميعاً في وضع إنساني كارثي لم يشهد له العالم مثيلا.

لذلك أسمحولي فخامة الرئيس أن أغتنم هذه الفرصة لاطالب فخامتكم بالتدخل العاجل، وتوضيح معاناة الشعب الليبي للعالم، من اجل كسر حالة التعتيم والتشويه الاعلامي الذي تمارسه الدول الامبريالية الاستعمارية على المشهد الليبي.

وأدعوكم لإرسال لجنة تقصي الاوضاع في ليبيا من دول امريكيا اللاتينية.

الاخ المناضل فخامة الرئيس.

أجدد من خلالكم التهاني الى قيادات وكوادر الجبهة السانديانية، وكل جماهير الشعب النيكاراجوي.

وعاشت نيكاراجوا حرة ،وعاشت الجبهة السنديانية رائدة وقائدة للنضال الثوري.

مجدداً لكم أسمى آيات الشكر والامتنان
وتفضلوا بقبول فائق الاحترام
أمين اللجنة التنفيذية
للحركة الوطنية الشعبية الليبية
21 ناصر (يوليو) 2016 م .

In Nicaragua 37 Times 19 Equals Democracy, Dignity and Justice