أفريقيا تعاني بعد رحيل القذافي!

قال النائب المصري حاتم باشات، رئيس لجنة الشؤون الأفريقية في مجلس النواب إن البرلمان ومنظمة الوحدة الأفريقيين يعانيان بعد رحيل الزعيم الليبي السابق معمر القذافي.

وأكد باشات على أهمية أن يكون هناك دور كبير لمصر في القارة الأفريقية لافتا إلى أن الثقافة والتعليم أبرز ما يعمق العلاقات بين الشعوب بعضها البعض.

بدوره قال وزير الثقافة المصري حلمي النمنم، الخميس 21 يوليو/تموز، إن علاقة العقيد الليبي بالقارة الذهبية تستحق الإشادة.

وأشار خلال اجتماع لجنة الشؤون الأفريقية في مجلس النواب لمناقشة خطة الوزارة وتحركها تجاه القارة الذهبية إلى أنه “على الرغم من أن معمر القذافي، كان حاكما مستبدا، إلا أن الإنجاز الوحيد الذي قام به كان توطيد علاقته بأفريقيا، وهو ما لم يأخذ حقه حتى الآن”.

المصدر: وكالات