اسعد زهيو للحرية: ليبيا تعيش فوضى عارمة، وسياسة موريتانيا محتشمة تجاه الملف الليبي

الحرية نت:

وصف السياسي الليبي اسعد محسن زهيو تعامل الحكومة الموريتانية مع الوضع الليبي بالمتحشم، والذي لا يخرج عن سياق التعامل الدولي مع قضية الشعب الليبي وفق تعبيره، وقال -في مقابلة موسعة اجرتها معه وكالة أنباء الحرية – بأن ليبيا لا زالت تعيش فوضى عارمة، ونكبة كبيرة، رغم تشبثهم بالأمل، والقى بالائمة على حلف شمال الأطلسي و المجتمع الدولي الذي لم يعترف بخطأه الجسيم في ليبيا . وقدر عدد المهجرين الليبين بنحو 2 مليون ليبي مهجر مابين تونس ومصر فقط غير الذين هاجروا لباقي أقطار العالم، مشددا على أن العالم يرفض التعامل مع القضية بأبعادها الانسانية والحقوقية .

السياسي الليبي الشابوصف تسليم موريتانيا لعبد الله السنوسي في 2012 بالخطوة غير الإيجابية، معتبر بأن الوضع السياسي والقضائي في ليبيا لا يمكن من خلاله أن يحظى أي متهم بمحاكمة عادلة، وقلل من أي دور عربي جاد في ليبيا مع قرب انعقاد قمة نواكشوط، كما تطرق لعملية تصفية سجناء عزل في سجن الرويمي بطرابلس، وتحدث عن رؤية التيار الذي يقوده حول مستقبل ليبيا.

نص المقابلة:
كيف باتت ليبيا بعد خمسة سنوات من الإطاحة بنظام العقيد الراحل معمر القذافي؟ الوضع الحقوقي والحريات، الاقتصاد، الأمن، الديمقراطية كل العناوين التي بشر بها أنصار “17 فبراير”؟ •

فوضى عارمة وانفلات امني وانهيار للخدمات وسوء الحياة وضنك العيش وصراع محتدم بين القوى السياسية .. بهذه الكلمات يمكنني تلخيص المشهد الليبي بعد انهيار الدولة وسقوطها في يد المليشيات بتعاون دولي غير مسؤول . ليبيا كانت دولة آمنة مستقرة ذات سيادة وقرار قبل هذا التغيير غير الحكيم، لا شك ان كنّا نحتاج لبعض الإصلاحات ولا ندعي اننا كنّا نعيش حالة وردية بالمطلق ولكن هذه الإخفاقات تبقى صغيرة امام فضاعة المشهد الحالي ولم تكن ليبيا في وضع متردي يستحق هذه الفاتورة باهضة الثمن .

لماذا برأيكم تتجاهل الامم المتحدة والجامعة العربية مأساة المهرجين الليبيين في الداخل والخارج؟ وبكم تقدرون عددهم؟ •

لانها ببساطة هي السبب في نكبتهم، ولانها تحسبهم على النظام السابق الذي اطاحت به قوة الناتو، ولهذا يتجاهل الجاني جريمته اتجاه المجني عليه ولن نجد في عالمنا هذا من يعترف بخطأ بهذا الحجم . يقدر عدد الليبيين الهجريين الى ما يزيد عنحوالي 2 مليون ليبي مهجر مابين تونس ومصر فقط وهي الدول الجارة التي يلتجئ لها الليبيين كلما ضاق بهم الحال غير الذين هاجروا لاورباء وباقي العالم، وهذه الإحصاءات هي ما نستطيع معرفته من مصادرنا المحدودة لان كما أسلفنا العالم يرفض التعامل مع القضية بأبعادها الانسانية والحقوقية .

كيف تنظرون لتعاطي الحكومة الموريتانية مع الملف الليبي؟ •

تعاطي محتشم ان لم يكن سيئا رغم العلاقة الطيبة جدا بين الشعب الليبي والشعب الموريتاني، وهذا للأسف ضمن منظومة التعامل الدولي مع الملف الليبي .

ماذا بشأن تسليم السلطات الموريتانية لأحد أركان النظام الليبي السابق منذ ثلاثة سنوات؟ •

خطوة ليست ايجابية على الاطلاق، ولاتنم عن حكمة سياسية، فليبيا بلد فوضى ومليشيات والعدالة غائبة عنها، وليس من اخلاقنا كعرب ان نسلم من يحتمي بنا الى عدوه ناهيك على دراية السلطات الموريتانية بوضع المؤسسة القضائية المغلوب على امرها في ليبيا .

ماهو المشروع السياسي للتجمع الوطني الليبي؟ •

يتأسس مشروعنا السياسي وفقا لما صغناه في رؤيتنا السياسية وسوف احيلكم هنا الى فقرات رئيسية مختصرة منه : دون الإخلال بمبدأ حق الليبيين في اختيار شكل دولتهم ونظامهم السياسي المناسب لحياتهم وطبيعة تكوينهم الثقافي والاجتماعي والحضاري فان ملامح الدولة الليبية الديمقراطية كما يراها التجمع الوطني الليبي تتمظهر في مايلي: بعد نجاح الفترة الانتقالية في تهيئة البيئة الداخلية الليبية لاستيعاب التحولات المُرجوّة نحو الاستقرار الدائم، من أجل النهوض ببلدنا واستعادة دوره الطبيعي وسط محيطه العربي والإفريقي والعالمي، ومن أجل تحقيق النقلة النوعية اللازمة لرفع مستوى حياة الليبيين، يواصل المجتمع الليبي سعيه نحو استكمال بناء دولته الديمقراطية الجامعة، والتي نرى ملامحها في النقاط التالية: 1- ليبيا دولة مدنية ديمقراطية تعددية، تقوم على مبدأ المواطنة وتُساوي بين مواطنيها في الحقوق والواجبات وفق أحكام الدستور والقوانين. 2- الدولة الليبية تعترف رسمياً بمختلف المكونات الثقافية للمجتمع الليبي، وتؤكد حقّ كلّ مكوّن في استخدام لغته وتقاليده الخاصة، وممارسة طقوسه في جوّ من الحرية يكفله القانون. 3- تنتهج الدولة الليبية الجديدة النظام الديمقراطي الانتخابي خياراً لها، بما يؤسّس لتعدديّة سياسيّة واسعة حقيقية ومُثمرة، والتّداول السّلمي على السلطة. 4- تعتمد ليبيا مبدأ الانتخابات لاختيار ممثلي الشعب في هيئة تشريعية مكونة من غُرفتين برلمانيّتين الأولى مجلس النواب، ومنه تتشكل الحكومة، والثانية مجلس الشيوخ يمثل المناطق الليبية الثلاث بشكل متساو، ومهمّته مساعدة النواب في التشريع والرقابة. 5- تُعتمد آلية الانتخاب لاختيار رئيس الدولة لمدة محددة لا تتجاوز الخمس سنوات، ولدورة قابلة للتجديد مرة واحدة دون تمديد أو تجديد. 6- اعتماد مبدأ الفصل التام بين السلطات الرئيسيّة بالدولة بحيث تستقل كل سلطة عن الأخرى، تحقيقاً لمبدأ الرقابة المتبادلة بينها بحيث تستقل السلطة القضائية تماماً عن السلطة التنفيذية والسلطة التشريعية. 7- المؤسسات الأمنية من جيش وشرطة هي مؤسسات وطنية محايدة تقوم على الانضباط والمهنية مهمتها حماية وتأمين الوطن من أي عدوان خارجي. 8- الملكية الخاصة حق مدني راسخ تحفظه الدولة ضمن إطار سياسات اقتصادية تشجع المشاريع الإنتاجية والانفتاح التجاري والاستثماري، وتحقق تكافؤ الفرص بين المواطنين في العمل والإنتاج والاستثمار. 9- ليبيا عضو رئيسي في جامعة الدول العربية، ومن مصلحتها أن تعمل على توطيد علاقات الأخوة والتعاون الاستراتيجي مع جوارها الطبيعي العربي، بالإضافة إلى امتدادها الجغرافي القاري في إفريقيا. 10- كما تقف ليبيا مع حقوق الشعب الفلسطيني التاريخية والمشروعة في إقامة دولته الوطنية وعاصمتها القدس، بالإضافة لكافة قضايا القارة الإفريقية. 11- لليبيا مصالح إستراتيجية متزايدة مع جوارها الأوروبي عبر الضفة الشمالية للمتوسط، يجب الحفاظ عليها وتعزيزها بكافة الآليات الممكنة. 12- تحترم ليبيا المواثيق الدولية، التي تؤسس للعدالة والسلام الدوليّين.

هل هناك خلافات داخل التجمع؟ •

حتى الان لاتوجد خلافات تذكر، والخلافات التنظيمية عادة مايتم حسمها بالتراضي والتوافق من خلال النظام الداخلي للتجمع

هل تتواصلون مع عائلة الراحل معمر القذافي في الخارج؟ •

لا، ليس هناك تواصل وان كنا لا نمانع في التواصل مع اي منهم، وهناك رسائل تصلنا منهم نرحب بها ونتعامل معها ضمن السياق العام للتجمع وبما لا يتعارض مع مشروع التجمع وهي كذلك حتى الان .

من ترون بأنكم تمثلون من الشعب الليبي؟ أنصار النظام الماضي، القبائل، أم ضحايا الثورة؟ •

نحن نمثل الطيف الواسع لكل الليبيين الذين يقاسموننا الرغبة في بناء الوطن واستشراف المستقبل بدون اقصاء او تجاهل او عزل او تخوين . هل بإمكانكم تفكيك الوضع السياسي الليبي الحالي؟ • ليبيا متناحرة بسبب المليشيات المنتشرة في كل المدن الليبيية ومتجاذبة نحو اجندات خارجية تستغل حالة الانقسام والاقتتال الليبي – الليبي، وهنا تكمن الصعوبة في تفكيك الحالة البائسة لليبيا اليوم، وبالطبع نحن نثق فيما نقدم من مشروع وطني جامع يكفل للجميع حقه ونعول على استبدال الواقع البائس لمستقبل زاهر .

كيف تنظرون لدور الأمم المتحدة في ليبيا؟ • الامم المتحدة لعبت دورا حاسما عام 2011 وعليها الان مسئولية كبيرة تجاه الشعب الليبي الذي سادت حياته العبث والفساد والارتباك وانتشرت فيه فوضى السلاح والجريمة المنظمة، ونحملها كامل المسئولية على ما يحدث في ليبيا من انتهاك لحقوق الانسان.

ما مدى تعاطي الليبييين وحكومات المليشيات كما تسمونها مع السراج المدعوم دوليا؟ •

حتى الان التجاوب ضعيف معه وسلطاته لاتكاد تتجاوز القاعدة البحرية في ابو ستة بالعاصمة طرابلس . هل بالفعل تتواجد في طرابس قوات أجنبية لحماية السراج؟ بمعنى هل تم أنشاء منطقة خضراء على شاكلة منطقة بغداد؟ • الى حد كبير هذا صحيح، وان لم تكن بجنود اجانب فهي بترتيبات امنية اجنبية باكثر من صيغة.

حدثت منذ أيام علمية تصفية لمعتقلين في سجن الروميي بطرابس من تتهمون بتلك العملية ولماذا تمت برأيكم؟ •

نتهم المليشيات التي تتواجد بقوة ونفوذ داخل العاصمة طرابلس وتخضع لفتاوي من الشيخ الصادق الغرياني مفتي حكومة الانقاذ التي تتبع المؤتمر الوطني .

أي الحكومات أقرب لكم؟ وهل صحيح أنكم دعمتم حكومة السراج وما موقفكم من عملية الكرامة التي يقودها حفتر؟

• نعتقد ان حكومة السراج هي الاقرب لانها تقدم برنامجا وطنيا يلامس حاجيات المواطن وهموم الليبيين الحياتية رغم ضعفها وعدم قدرتها.. ايضا الحكومة المؤقتة التي تتبع مجلس النواب في طبرق تتمتع بخطاب متسامح وبرنامج الى حد ما وطني لكن عمرها القانوني انتهى. عملية الكرامة هي عمليات عسكرية تقودها القوات المسلحة العربية الليبية في مواجهة الارهاب والتطرف الديني ونحن ندعمها بقوة ونتمنى ان يلتف كل الليبيين حولها، اما حفتر فهو حتى الان القائد العام وحتى يحل قائد جديد بدلا منه نحن لا اعتراض لنا عليه.

كيف تنظرون للعمليات العسكرية ضد تنظيم الدولة في سرت؟

• هي عمليات ذات اهداف تكتيكية وغير جادة ولا نعتقد انها ستنتهي في وقت سريع.

ما مدى سيطرة وتمدد التنظيمات الإرهابية في ليبيا؟ •

الى حد كبير، والمناخ الذي تتسم به الدولة الليبية الرخوة حاليا يوفر لها مناخا مناسبا ان تنتشر وتتحرك بكل حرية وتنمو.

هل تنوون دخول معترك العمل السياسي وهو ترون أفقا لذلك؟

• نعم نحن في قلب المعترك السياسي، رغم عدم وجود قانون نهائي ينظم العمل السياسي حاليا، لكننا ننتظر ونعد في انفسنا وكوادرنا لاقرب استحقاق انتخابي لكي نكون حاضرين فيه بقوة.

حول القمة العربية في نواكشوط هل ترى بأنه يمكنها المساهمة في حل ما في ليبيا ؟

• بالرغم من اننا نأمل ذلك ونتطلع اليه برغبة صادقة ولكن للأسف لا نعتقد ذلك، ببساطة تامة لان المجتمع الدولي ليس لديه الرغبة الصادقة في حلحلت المشكل الليبي وهو يرعى حالة الفوضى التي تعيشها ليبيا وبشكل او باخر يغذي أطراف النزاع لاستمرار حالة الفوضى . في نظرنا الحل لن يأتي الا من خلال الليبيون أنفسهم فهم المعنيين بحل مشاكلهم، وإذا صدقت النوايا و وجدت الإرادة هذا ليس بالصعب واظنه ليس بالبعيد .

*ولد أسعد محسن زهيو في العاصم الليبية طرابلس، وحصل على دبلوم الدراسات العليا في القانون، وانخرط في العمل السياسي بعد أحداث 17 فبراير التي عصفت بليبيا من وجهة نظره.

لتجمع الوطني الليبي