محلل ليبي يكشف سبب تكليف حاكم عسكري على أجدابيا

بوابة الآن
2016-06-19

قال الكاتب والمحلل السياسي الليبي، عبدالباسط بن هامل، إن قرار رئيس مجلس النواب الليبي، عقيلة صالح، بإعلان النفير العام في مدينة أجدابيا يأتي على خلفية الأحداث التي شهدتها المدينة بقيام قوات ميلشيا تابعة لمجلس شورى أجدابيا بالهجوم على معسكرات الجيش الوطني الليبي، مما استدعى إعلان النفير العام وتعيين حاكم عسكر للمنطقة.

وأضاف بن هامل خلال لقاء له على فضائية «الغد» الاخبارية، مع الإعلامية دينا الوكيل، أن تعيين حاكم عسكري للمنطقة لم يكن قرار وليد اللحظة إنما كانت هناك نداءات منذ فترة بتعببن حاكم عسكري، مشيرا إلى أن تلك المنطقة يجب أن تكون خاضعة للأحكام العسكرية، لافتا أن مدة تكليف الحاكم العسكري تمتد ما بين أربعة إلى ستة أشهر، وقد يضاف إليها شهران إذا لم تستقر الأوضاع.

وأوضح بن هامل أن الأوضاع في أجدابيا لاتزال محتقنة، وأن هناك قوة سمحت لتلك الميلشيات بالوصول لمنشآت الجيش الوطني ومهاجمتها والحصول على بعض الآليات، مؤكدا أن اللواء “عبدالرازق الناظوري” الذي تم تعيينه حاكما عسكريا هو شخصية غير جدلية ومعروف في المنطقة الشرقية والمناطق المتنازع عليها.