The Presidential Guard is a Terrorist Organization that Must Not be Legitimized or Armed

الحرس الرئاسي مجموعات إرهابية
سعيد رشوان

انتقد الدكتور سعيد رشوان، منسق شعبة الحوار الوطني بالحركة الوطنية الشعبية الليبية، ما وصفه بالموقف المتسرع لبعض الدول في اعتبار ما سمي الحرس الرئاسي بديلا عن الجيش الليبي، الذي يقاتل منذ عقود والي الآن الإرهاب في ليبيا وشمال أفريقيا، خاصة أن قوة ما يسمى الحرس الرئاسي هي ميليشيات إرهابية قادتها معرفون بدعمهم العلني للإرهاب.

وأشار رشوان في تصريح لموقع البوابة نيوز اليوم الثلاثاء، إلى أن تجاهل الأمم المتحدة والدول المتنفذة لشريحة عريضة من الليبيين وإقصاءهم من المشاركة في أي حوار حول مأساة وطنهم ليبيا، يعتبر امعانًا في الظلم الذي مورس على الشعب الليبي بفعل قرارات جائرة صدرت من مجلس الأمن، استنادًا إلى وقائع ثبت للعالم أجمع أنها مفتعلة ومزورة ومحض أكاذيب، وأن اعتبار المجلس الرئاسي سلطة شرعية علاوة على مخالفته لكل المواثيق والأعراف الدولية فهو سلطة صورية تأسست في ظروف غير واضحة، وفيه انتهاك للسلطة الشرعية في ليبيا والتي يعترف بها العالم أجمع، والمتمثلة في مجلس نواب منتخب وحكومة مؤقتة شكلها واعتمدها المجلس، والجيش الذي أسند البرلمان له ولقيادته مهمة محاربة الاٍرهاب في كل المدن الليبية منذ أكثر من سنتين.

وقال رشوان: نرحب بما ورد على لسان المتحدثين في اجتماع فيينا حول مساعدة ليبيا في الخروج من محنتها، فإنني أدعو جميع دول العالم إلى احترام سيادة ليبيا وإرادة الليبيين في اختيار من يمثلهم، وضرورة رفع الحظر المفروض على تسليح الجيش الليبي والشرطة ودعمهم لمكافحة الاٍرهاب، وعدم شرعنة الميليشيات عبر تكوين أجسام جديدة موازية.

وأضاف، أنه على الليبيين جميعا بمختلف قبائلهم وتوجهاتهم السياسية بما فيهم السيد فائز السراج والمجلس الرئاسي المقترح والحكومة المقترحة إلى ضرورة التوحد لمواجهة التدخل الأجنبي في الشأن الليبي، وكرر دعوة الحركة الوطنية للجميع إلى أهمية إطلاق حوار وطني حقيقي، بين الليبيين لا يستثني أحدا بعيدا عن الأجندات الأجنبية، وبدون شروط مسبقة، حوار يضمن بناء جيش وطني قادر على تأمين الوطن وفرض القانون، وحماية وحدة ليبيا واستقلالها، وبناء شرطة وأجهزة أمنية على أسس حرفية لضمان أمن المواطن وسلامته واستقراره وحماية مؤسساته، وطالب مجلس النواب بضرورة تحمل مسؤولياته في هذا الوقت، وتفعيل مؤسسات الدولة وتنشيط السلطة التنفيذية.

Zangetna


Militias Find Immunity for War Crimes, Crimes Against Humanity, Under UN’s Government of Accord
Presidential Council Militias Conducting Assassination Campaign Against Libyan Army Officers in Tripoli
‘Presidential Guard’ Place Extremist Militias in Power to Destroy the Libyan National Army
Details of the Presidential Council’s Assassination Campaign Against Libyan Army Officers in Tripoli
On the Presidential Council’s Elite Guard