HoR Rejects Martin Koebler’s Ultimatum

On Sunday, the UN Envoy to Libya gave the House of Representatives 10 days to approve the Government of reconciliation or its members will face sanctions. The House rejected the ultimatum saying the UNSMIL is interfering in State affairs. Ignoring protocol and without legitimacy, the GoA  proceeded to take over 7 ministries today.

Jamahiriya News Agency

مجلس النواب الليبي يرد على مهلة كوبلر
ويدعو حكومة الوفاق الى طبرق

طبرق – بوابة افريقيا الاخبارية

رفض مجلس النواب الليبي في بيان صادر عنه، مساء”الاثنين”دعوة المبعوث الاممي مارتن كوبلر، للمجلس من أجل الانعقاد في ظرف 10 أيام لمنح الثقة لحكومة الوفاق، معتبراً دعوة البعثة تدخلاً في شؤون الدولة الليبية.

وطالب المجلس في بيانه المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، بالانتظار لتعديل الإعلان الدستوري، ليستمد شرعيته من خلاله.

وأعلن مجلس النواب، في جلسته اليوم، التي ترأسها المستشار عقيلة صالح في طبرق، عن استمرار ولايته إلى حين انتخاب جسم تشريعي جديد كما دعا المجلس الرئاسي إلى سرعة المثول أمام النواب في طبرق، لإكمال تقديم السير الذاتية مصحوبة بتوقيع أصحابها، سواء للمجلس الرئاسي أو المرشحين لحقائب وزارية في الحكومة.

وأعلن البرلمان عن تشكيل لجنة من فقهاء القانون لدراسة الاتفاق السياسي، وتجهيزه لتضمينه بالإعلان الدستوري وفق ثوابت البرلمان على أن يعرض على المجلس لمناقشته وإقراره.

ورفض المجلس دعوة النواب المؤيدين لحكومة الوفاق، لعقد جلسة خارج طبرق، قائلا، إن “المجلس في حال انتقاله، سيتنقل إلى مقره الرسمي في بنغازي بعد تأمينها بالكامل، من قبل قوات الجيش التي تعمل على تحريرها من بؤر الإرهاب”.

وكان المبعوث الاممي الى ليبيا، قد اعطى أمس “الاحد” مهلة 10 أيام لمجلس النواب لمنح الثقة لحكومة الوفاق، ملوحا في نفس الوقت بتوسيع العقوبات الأممية على معارضي منح الثقة لحكومة الوفاق.

أنباء عن تجميد حسابات تابعة لأعضاء في مجلس النواب

طرابلس – بوابة افريقيا الإخبارية

علمت”بوابة افريقيا الاخبارية” من مصادر متطابقة أن ديوان المحاسبة بصدد تجميد حسابات تابعة لعدد من أعضاء مجلس النواب المعارضين لحكومة الوفاق.

ويأتي هذا القرار ان صح بعد ساعات من تهديد المبعوث الاممي الى ليبيا مارتن كوبلر بتوسيع دائرة العقوبات الأممية في حال واصل مجلس النواب تماديه في منح الثقة لحكومة الوفاق الليبية.

وكان الاتحاد الاوروبي قد أدرج قبل أسابيع أسماء 3 شخصيات ليبية طالتها العبوبات الاوروبية وكان من بين الاسماء رئيس مجلس النواب عقيلة صالح ورئيس المؤتمر المنحل نوري بوسهمين وخليفة الغويل رئيس الحكومة الموازية في طرابلس.